وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

الجبهة التربوية تدعو إلى توحيد الجهود والطاقات في مواجهة العدوان

تاريخ الإضافة : 08-09-2016


أكدت الجبهة التربوية لمواجهة العدوان أهمية توحيد الجهود والطاقات في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي.

ودعت الجبهة في بيان صادر عنها في حفل الإشهار بحضور القائمين بأعمال وزارات التربية والتعليم الدكتور عبدالله الحامدي، والتعليم الفني والتدريب المهني الدكتور خالد الحوالي، والتعليم العالي الدكتور عبدالله الشامي، والشباب والرياضة حسن زيد بن يحيي، الی التحرك الجاد والفاعل كلا من موقعه لمواجهة العدوان بكل الوسائل والإمكانيات المتاحة والاستعداد للدفاع عن الوطن والذود عنه.

وطالب البيان الوزارات ذات العلاقة بتبني حملة تربوية شاملة في كل المؤسسات التربوية والتعليمية والشبابية والرياضية وأنشطة وبرامج توعوية لمواجهة العدوان .. مشيدا بصمود التربويين وإصرارهم علی إنجاح العملية التعليمية طوال عامين متتاليين رغم استمرار العدوان .

ودعا البيان إلی إستمرار العملية التعليمية في جميع المؤسسات الأكاديمية والتربوية مهما كانت الظروف باعتبار ذلك واجبا وجزء مهما في مواجهة العدوان .

وأدانت الجبهة الجرائم التي يرتكبها العدوان بحق أطفال اليمن والعاملين في المؤسسات التعليمية واستهدافه المتعمد والتدمير الممنهج للمؤسسات الأكاديمية والتعليمية والمنشآت الرياضية والمعاهد الفنية والمهنية.

وحمل البيان المنظمات الدولية مسئولية الصمت إزاء ما يرتكبه تحالف العدوان بحق الشعب اليمني وتدمير بنيته التحتية .. داعيا إلی إقامة الفعاليات والوقفات الإحتجاجية والندوات لفضح جرائم العدوان ورفض سياسة التجويع والحصار التي تمارسه قوی العدوان بحق الشعب اليمني .

وأشاد البيان بما يسطره أبطال الجيش واللجان الشعبية وأبناء القبائل من بطولات وتضحيات وملاحم في مواجهة العدوان والدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره.

 

سبأ

 

 

-